كوبر يتنفس الصعداء..ويبتسم !

.
6/12/2018 10:00:42 PM  
 1266 

الجهاز الفني اطمأن لجاهزية صلاح.. والمنتخب ينتقل اليوم إلي « قلب الحدث »

دقيقة واحدة احتاجها الارجنتيني هيكتور كوبر مع النجم الكبير محمد صلاح عقب مشاركة صاروخ الشرق في مران المنتخب الوطني امس الاول بجروزني ليتنفس بعدها المدير الفني الصعداء ويخرج من الملعب مبتسما بما يؤكد اطمئنانه والجهاز الفني علي حالة صلاح وجاهزيته للمشاركة مع الفريق يوم الجمعة امام اوروجواي في الجولة الاولي بالمجموعة الاولي لبطولة كأس العالم الحادية والعشرين التي تفتتح الخميس بموسكو بلقاء روسيا والسعودية ضمن نفس المجموعة..
كوبر وضح عليه الارتياح الشديد وظهر مبتسماً وهو يستمع من صلاح كلمة » كله تمام »‬ عقب ادائه تدريبا فرديا جادا ليتمكن نجم ليفربول لاحقا من الانضمام لتدريبات الفريق مجتمعا.
صلاح كان قد تعرض لاصابة في الكتف من اشتراك عنيف مع مدافع ريال مدريد سيرجيو راموس في مباراة نهائي دوري ابطال اوروبا يوم ٢٦ مايو الماضي وخضع بعدها النجم المصري لبرنامج علاجي مكثف بأسبانيا تابعه خلاله الجهاز الطبي لليفربول وسافر لمتابعته هاني ابوريدة رئيس اتحاد الكرة وطبيب المنتخب د. محمد ابوالعلا الذي أكد مجددا أن الجهاز الفني لن يغامر ابدا باشراك صلاح في المباريات ما لم يكن سليما تماما..
المنتخب يؤدي مراناً أخيراً في مقر اقامته بالعاصمة الشيشانية جروزني التي تحيط المنتخب المصري بحفاوة بالغة حتي ان الرئيس الشيشاني رمضان قاديروف الذي كان قد حضر اول مران للمنتخب المصري باستاد احمد ارينا للترحيب بالفريق ودعم لاعبيه معنويا يحرص علي متابعة استعدادات المنتخب وتقديم كل العون للبعثة..وتتوجه بعثة المنتخب مساء اليوم إلي مدينة كاترينبرج ليبقي في قلب الحدث المونديالي حيث تستضيف هذه المدينة مباراة المنتخب مع اوروجواي وهي تبعد عن موسكو العاصمة بحوالي ١٧٥٠ كيلو مترا ويحتاج الصحفيون للسفر اليها عبر القطار المخصص من اللجنة المنظمة لـ ٢٣ ساعة للوصول فقط وهو ما يزيد من مهمتهم صعوبة خاصة مع رفض الفيفا استخدام طائرة كل فريق للتنقل الداخلي الا للاعبين واعضاء الجهاز الفني والاداري والطبي فقط.. وتعد مشكلة التنقلات بين مدن البطولة اكبر العوائق التي تواجه الوفود الصحفية من كل الدول حتي ان ألمانيا والسعودية خصصتا طائرات خاصة لتنقل صحفييها بين مدن البطولة لتسهيل مهمة عملهم في ظل حرص اللجنة المنظمة وروسيا الاتحادية علي اقامة المونديال بمعظم المدن الروسية لاسعاد الشعب الروسي وتفعيل اهتمامه بالحدث لكن كل هذا جاء علي حساب الصحفيين الذين بات عليهم الاختيار بين السفر بالقطار المخصصة تذاكره المجانية من الفيفا لكنه يستغرق للرحلة الواحدة ذهابا فقط اكثر من عشرين ساعة او استخدام خطوط الطيران الداخلية او قطار الرصاصة وقيمة التذكرة الواحدة للرحلة الواحدة تصل إلي خمسمائة دولار للمتوسط بعد أن استغلت الشركات الروسية الحدث العالمي الكبير والتوافد الجماهيري الكبير علي روسيا ورفعت أسعار تذاكر التنقل والاقامة بالفنادق لاضعاف قيمتها الطبيعية..


الكلمات المتعلقة

شكاوى الأخبار