.. نشتاق إليك كما يشتاق الزرع للماء

رفعت رشاد
10/10/2018 6:30:13 PM  
 157 

يوميات الأخبار

.. نشتاق إليك كما يشتاق الزرع إلي الماء، والمريض إلي الشفاء، والعليل إلي الدواء

تتمحور حياة الإنسان حول التواصل والاتصال بشكل أو آخر. الاتصال أحد أهم الأعمدة التي بني عليها البشر تاريخهم وحضارتهم. الاتصال يرتبط بكل أشياء حياتنا اليومية. فإذا تحدثنا عن الاتصال في زمننا لوجدنا التليفون والتليفزيون والإنترنت بما يحويه من وسائل اتصال اجتماعي ووجدنا الصحف والكتب..

إلخ، ومن قبل كان البريد من أهم وسائل الاتصال وهو ما سأتناوله هنا. البريد جعل الإنسان والحكومات تتواصل وتتفاعل حسب نوع الرسائل التي يحملها إلي الأطراف المتواصلة. في الزمن الحديث تطور البريد بتطور وسائل المواصلات، وانتشر البريد بشكل سريع في إنجلترا في القرن التاسع عشر بعدما استخدمت السكك الحديدية. في ذاك الوقت أنشأت الآلاف من مكاتب البريد وصناديقها في الشوارع وكانت أول دولة تبتكر طوابع البريد.

وطبعت صورة الملكة فيكتوريا علي أول طابع بريد في التاريخ.

وفي مصر تطور البريد في عهد محمد علي وفي البداية كان مقصورا علي المراسلات الحكومية حتي جاء الخديو إسماعيل لينشئ البوستة الخديوية وكان وجود السكك الحديدية في مصر مبكرا عاملا في انتشار مكاتب البريد. وحتي وقت مضي نقدره بنصف قرن تقريبا كانت حياة رجال البريد شاقة وكان الوصول إلي القري والكفور والنجوع مسألة ترهقهم كثيرا فكانوا يحملون البريد في » زكيبة »‬ ويطوفون بها علي »‬ وكلاء البريد »‬ في حالة ما لم يكن بتلك القرية أو النجع مكتب للبريد، فكان البريد يصل كل بضعة أيام حسب التساهيل.

كاتم أسرار العائلة

علاقتي شخصيا بالبريد وطيدة وإن كانت بعيدة زمنيا. كنت أعيش في قريتنا حاجر أبو ليلة القابعة تحت سفح الجبل الشرقي في محافظة سوهاج. كان ذلك في أواخر ستينات القرن العشرين وأوائل سبعيناته. كان البريد يصل إليها كل بضعة أيام. لم يكن هناك مكتب للبريد ولكن كان عم عبد العال عوض وهو صاحب محل يبيع كل شيء في عائلة مجاورة هو وكيل البريد في بلدنا. ومنه وإليه يتم التعامل مع البريد. علاقتي شخصيا كانت منتسبة إلي جدي والد أمي وهو رجل من أكثر الناس طيبة وله بيت واسع خصص إحدي حجراته الواسعة لحفظ أمانات الأسر في عائلتنا وقليل من بعض العائلات الشقيقة.
لم تكن الأسر تثق في جدي بشأن المقتنيات فحسب، لكنهم كانوا يطلبون منه استقبال أموالهم الآتية من عوائلهم في القاهرة أو الإسكندرية في خطابات وحوالات وكذلك إرسال ما يعن لهم من طرفهم في القرية. كان جدي لا يقرأ ولا يكتب، فوجد الحل في شخصي الطفل. وقتها كنت في الصف الرابع الابتدائي وما بعده. وجاء التكليف شاملا الذهاب لجلب البوستة وفتح الجوابات وقراءتها لجدي وبعدها تنفيذ ما جاء بالجواب للتخفيف عن أصحابه وتسليمه لهم، فبعضها كان خلوا من الحوالات وبالتالي عليّ فقط تسليمه وإبلاغ أصحابه ما تضمنه، وبعضها الآخر كان يتضمن حوالات وفي تلك الحالة كان جدي يذهب بنفسه لصرف الحوالات وبعدها أقوم بتسليم المبلغ المرسل للأسرة صاحبة الجواب. وأقوم بهذه الجولة عكسيا في حالة إن أرادوا إرسال جواب لعائلهم، لكن أهم ما علق بذهني في ذكرياتي هذه، حالة الاطمئنان التي كانت عليها العائلات التي أخدمها بتوصيل جواباتها إليها أو إلي البوستة، فقد كانوا يلجأون إليّ لكتابة جواباتهم وكنت أجد في عيونهم نظرة الاطمئنان فهذا الطفل حفيد الجد »‬ أحمد مرسي » الرجل الأمين في العائلة فهو إذن محل ثقة، كما أنه مجرد طفل لن يفشي أسرارا، بعكس لو استعانوا بشاب أو رجل كبير ففي هذه الحالة ستكون أسرار البيوت في خطر.

كنت قادرا علي التعبير عما ينطقون به من عبارات بسيطة أترجمها لعبارات يمكن قراءتها لدي الطرف الآخر الذي غالبا كان لا يقرأ ولا يكتب ويستعين أيضا بمن يكتب له، لذلك كان من الضروري أن تكون عبارات الجواب مفهومة لمن يقرأ علي شواطئ الإسكندرية أو مقاهي القاهرة. ومن أهم العبارات التي كنت أضمنها كل جواب »‬ نعرفك يا والدنا ـ الزوج ـ أننا نشتاق إليك كما يشتاق الزرع إلي الماء، والمريض إلي الشفاء، والعليل إلي الدواء »‬ والمؤكد أن كل الجوابات تضمنت هذه العبارة التي تعبر عن اشتياق الزوجة لزوجها في صورة بسيطة لكنها رائعة، فهي تحرص علي توصيل رسالتها مغلفة بمشاعر اشتياقها لكن علي لسان الأسرة كلها، فتقول »‬ نعرفك يا والدنا »‬ لأنها تخجل من أن تقول : نعرفك يا حبيبي. وهي تعلم أن زوجها يترجم هذه العبارات فوريا لتصله مفعمة بمشاعرها المنتظرة وصوله بفارغ الصبر.

أصدقاء بدون لقاء

كتبت من قبل أنني لو كان لي حق الاختيار في اصطحاب شيء إلي عالمي الآخر، لاخترت الكتب، فالكتب لها فعل السحر، فهي المتعة القصوي والترياق الذي يساعدني علي مواجهة أمراض الحياة. وقد كفانا »‬ جوجل » متاعب كثيرة للبحث عن عناوين الكتب ووفر لنا أبسط السبل لإيجادها. ومن خلال شاشة الكمبيوتر صار لي أصدقاء بدون لقاء. منهم من يتطوع ويغذينا بآلاف الكتب علي شاشة الكمبيوتر ومنهم من استمتع بتحميل كتبه التي أقرأها بتلذذ لا تدانيه لذة أخري.

من أبرز الأصدقاء الذين لا أعرفهم شخصيا، علي مولا، وهو شقيق عربي من سوريا. يقوم علي مولا بتصوير ورفع آلاف الكتب علي مواقع إلكترونية علي النت مجانا. لا يرغب علي مولا في أي ربح، فهو غادر سوريا منذ عدة عقود إلي المجر بعدما درس هندسة الديكور وعمل في مجال السياحة وربح بعض المال الذي جعله يعيش في أمان غير خائف من الاحتياج. وبعدما قرأ إحدي الروايات رغب مولا في تبادلها مع أصدقائه فقام بتصويرها وإرسالها لهم، وقرر بعدها شراء الكتب من سوريا والتفرغ من عمله لتصويرها ووضعها علي محركات البحث، وبالفعل أنجز عدة آلاف من أهم وأجمل الكتب أهداها مجانا للقارئ العربي واعتبرها رسالة لكي يقرأ الناس في العالم العربي بدون أعباء بعدما ارتفعت أسعار الكتب. كان مولا يرسل خصيصا أشخاصا إلي سوريا لشراء الكتب المنتقاة بعدما يسدد لهم كل تكاليف الرحلة وشحن الكتب ليتفرغ هو لتصويرها وتحميلها. واللافت أن مولا يعتذر عن قبول أي مساعدات من أشخاص عرضوا عليه مساعدته ماليا لتوفير الكتب. وقبل مرة واحدة هدية من شخص أرسل له بعض الكتب.

بعض دور النشر تعتبره روبين هود الثقافة وهو لا ينكر دوره ولكن يعول علي أن السلطات في الوطن العربي لا تهتم بمسألة الملكية الفكرية بقدر اهتمامها بأمور أخري، لذلك هو لا يصور كتبا أوروبية ويقصر نشاطه علي الكتب العربية، ولا تعترض بعض دور النشر علي نشاط مولا علي أساس أن ما يفعله ساهم في زيادة مبيعاتها باعتباره دعاية لما تنشره من كتب.

أنا شخصيا أعتبر علي مولا صديقا في مستوي رفيع من الصداقة فهو يوفر لي كتبا لا أقدر علي شرائها لأنها غالبا تأتي من بلاد الشام وأدي ارتفاع سعر الدولار إلي التهاب سعر الكتاب ومن المستحيل أن أشتري مثل هذه الكتب علي الأقل في الوقت الحالي فالحد الأدني من الأسعار 300 جنيه وهو أمر فوق طاقتي كصحفي. شكرا علي مولا وأكثر الله من أمثالك.

 معرض الكتاب

بعد أسابيع تنطلق الدورة الخمسون لمعرض القاهرة الدولي للكتاب، وقد انتقل مقر المعرض إلي منطقة التجمع الخامس. شكونا كثيرا من أحوال أرض المعارض السابقة بمدينة نصر وافتقارها الحد الأدني من النظام والنظافة والخدمات، لذلك لا حجة للقائمين علي المعرض القادم أن يكون المعرض في صورة جيدة هذا العام ولن أكرر عبارة صارت مكروهة ـ أن يكون المعرض في صورة تليق بمصر ـ لأن أحدا لا يهتم بمضمون هذه العبارة، لكني كمواطن مهتم يزور المعرض منذ دورته السابعة أطالب المسئولين بتحسين أحوال المعرض بتوفير خرائط لأماكن دور النشر فلا مبرر أن ألف وأدور داخل هذه المساحة الكبيرة للبحث عن إحدي دور النشر، لا أقول أسماء دور النشر فقط ولكن أقول خرائط بأماكنها فربما هناك صالات كاملة لا أرغب في زيارتها والعكس صحيح.

كتبت مقالا عن دورة سابقة للمعرض بعنوان »‬ معرض القاهرة الدولي للشباشب »‬ لأن باعة الشباشب الذين لا أعرف كيف يدخلون ببضاعتهم كانوا أكثر من عارضي الكتب وهو أمر مخز لا يحسه من سمح بدخول الباعة، لذلك آمل أن أري دورة ولو لمرة واحدة تسعدنا وتمتعنا وأطالب وزارة الثقافة بعدم المغالاة في أسعار تأجير القاعات فالمواطن هو الذي سيسدد فواتير الأموال التي ستحصل عليها الوزارة والتي ستدخل منها نسبة كبيرة في جيوب العاملين بالوزارة كمكافآت. ويجب تحفيز باعة سور الأزبكية فهم أملنا في شراء كتاب من المعرض.

رسالة إلي محافظ القاهرة

انتظرت أسابيع بعد تولّي محافظ القاهرة الجديد حتي أري إن كان سيغنيني عما أكتبه أم أن من المحتم أن أخاطبه عبر النشر. تحت كوبري أو محور روض الفرج الجديد وبالتحديد في نقطة التقاء شارع كورنيش النيل مع شارع ترعة الإسماعيلية أقام البعض »‬ موقفا عشوائيا »‬ لسيارات الميكروباص. اتصلت برئيس حي الساحل لكنه لم يفعل أي شيء وكل ما قاله لي : من المؤكد أنهم يقدمون خدمة ما !!! بالطبع هم يقدمون خدمة وإلا ما كانوا يقيمون في هذا المكان، لكن ما ذنبنا نحن السكان في فشل الحكومة في تقنين هذه الخدمة ؟؟ لماذا لا تقيم السلطات لهم موقفا منظما محدد المعالم يتعاملون معه ويكون مسيطرا عليه أمنيا وإداريا ؟ المؤكد أن المحافظ ومعه أربعون رئيس حي مشغولون بحل المشاكل، لكن لا تسألني ما هي هذه المشاكل لأنني لا أعرف الإجابة !! لو مر المحافظ علي الكورنيش من عند المظلات لعرف المشكلة ولربما حلها بدون الحاجة إلي كل ما كتبته فمن قبل كان هناك محافظ يمر كل أسبوع أو عشرة أيام بالمنطقة فكانت منطقة مثالية. لا نريد ضررا للسائقين فهم يقدمون خدمة فعلا بسبب وجود مخرج للمترو قرب هذا المكان كما أنهم »‬يأكلون عيش»..

إنما نطالب بتقنين الأوضاع وتنظيمها بعيدا عن الشارع وعن آذاننا التي تسمع ما لا يسر، فلا يوجد علي وجه البسيطة وحتي في بلاد الواق واق موقف للسيارات في شارع علي نهر يتقاطع مع نهر أصغر أو ترعة كبيرة فهذا الأمر افتكاسة مصرية.


الكلمات المتعلقة

شكاوى الأخبار